التخطي إلى المحتوى الرئيسي

التصوير ذاكرة المكان

أهلاً بكم
اكتشفت أثناء تصفحي لبعض الصور التي التقطها في وقت سابق أن كثيراً من تلك الأماكن التي تظهر في الصور لم تعد موجودة أو تم تغييرها بشكل أو بآخر بحيث لم تعد موجودة على الحالة التي كانت عليها، برغم أنه لم يمض وقت طويل منذ التقاط تلك الصور.
هذا "الاكتشاف" أثار في ذهني النقاش القديم حول أهمية تصوير الشارع street photography والجدل حول شرعيته وقانونيته.
وتلك النقطة، التي هي توثيق المكان في زمن يتغير بوتيرة متسارعة، تعد نقطة قوة وأهمية إضافية لتصوير الشارع.
فمثلاً عندما تشاهد صوراً قديمة من مكان إقامتك أو بلدك ستشعر بالسعادة والحنين، فلو لم يلتقط المصور تلك الصور لما شعرت بهذا الشعور، ولما عرفنا كيف كانت تبدو تلك الأماكن قديماً.
وهنا سأعرض بعض الأمثلة على ما ذكرته ولنبدأ من أبو ظبي، عاصمة الإمارات.


التقطت تلك الصور في الشارع المجاور لمركز التجارة العالمي في أبو ظبي، إذ استُخدمت تلك اللوحات الجميلة لتغطية واجهات المحلات تحت التجهيز في الطابق الأرضي، وحين الانتهاء من تجهيز تلك المحلات وافتتاحها تم إزالة تلك اللوحات ولم تعد موجودة.


تلك اللوحات كانت موقعة باسم الفنانة آمال سامي ٢٠١٨، وللأسف فشلت كل محاولاتي للوصول إليها على شبكات التواصل.
مثال آخر من مدينة بني سويف في صعيد مصر، حيث العديد من الأبنية القديمة وواجهات المحلات القديمة.
هذا المحل بل تلك البناية لم تعد موجودة بعد إزالتها تماماً.

وهنا أيضاً مثال آخر من نفس المحافظة، صورة لرجل يمر بجوار جدار مزين بآيات قرآنية، ولسبب ما أجهله فقد تم إزالة تلك الآيات وإعادة صيغ الجدار بلون واحد.



مثال آخر من بني سويف أيضاًً صورة لواجهة إحدي الصيدليات القديمة التي يعاد تجديدها الآن وإزالة واجهتها القديمة المميزة.



هذا المعنى هو ما أحاول دائماً أن أشرحه للناس أثناء تصويري في الشارع، خصوصاً أولئك المعترضين على التصوير، وكثيراً ما ألقى القبول والاقتناع من طرفهم.

في الختام أود أذكر مقولة سمعتها من Søren Pagter في إحدى ورش العمل التي حضرتها معه في القاهرة، قال:
We remember in pictures

تعليقات

اقرأ أيضاً

تصوير الشارع: الضوء والظل

أهلاً بكم هناك سؤال يتردد دائماً من المقبلين على تصوير الشارع، وهو: ماذا أصور في الشارع؟ وبالطبع هناك موضوعات كثيرة يمكنك تصويرها في الشارع، اخترت منها اليوم موضوع "الضوء والظل" على أن أتناول باقي الموضوعات في مقالات أخرى إن شاء الله.

تصوير الشارع وكاميرات الفيلم في عصر الكاميرات الرقمية، حوار مع أحمد الشروقي

أهلاً بكم

أحمد الشروقي، مصور شارع إماراتي يستخدم كاميرات الفيلم، أحمد كان "زميل شارع" إن صح التعبير، خلال فترة إقامتي في أبو ظبي، كنا ننزل معاً للشارع للتصوير غير مبالين بالحر أو الرطوبة أو حتى الصيام في شهر رمضان. أحمد مهتم بالتصوير بكاميرات الفيلم، ولديه معمل تحميض خاص في منزله، وأحببت أن أجري معه هذا الحوار للتعرف أكثر على مفهومه لتصوير الشارع ونظرته للتصوير بكاميرات الفيلم في العصر الحالي.

في البداية أشكرك يا أحمد على هذا الحوار، ونود في البداية لو تعرفنا بنفسك وتحدثنا عن بدايتك مع التصوير ولماذا اخترت تصوير الشارع. أنا أحمد محمد جاسم الشروقي. إماراتي و أعيش في أبو ظبي، بدأت التصوير في عام ٢٠١٢ بعد أن تحديت نفسي أن أبدأ بممارسة هواية جديدة. لم أكن أعلم بأن هذه الهواية ستصبح أشبه بالهوس. 
لماذا الفيلم في عصر الكاميرات الرقمية؟ هل بدأت التصوير بكاميرا فيلم أم تحولت للفيلم من كاميرا رقمية؟ وهل هناك فرق بين كاميرات الفيلم والرقمية من ناحية الاستخدام؟ على عكس المصورين من الأجيال السابقة الذين يكبروني سناً، بدأت التصوير بكاميرات رقمية ولكني وجدت نفسي أبحث عن طرق وأساليب تساعدني على…

تصوير الشارع بين الواقعية والتجريد، حوار مع بدر الراجحي

المصور الكويتي بدر الراجحي،  مصور شارع له أسلوبه الخاص وطريقته المميزة في تصوير الشارع، يستخدم إمكانيات الكاميرا ويطوعها لتنقل رؤيته الخاصة للمشهد التي تمزج بين الواقعية والتجريد، وقد ألهمني على المستوى الشخصي وعلمني طريقة تصوير  low key في الشارع فأحببت أن يكون ضيفنا اليوم لينقل لنا تجربته ويقدم لنا نصائحه في تصوير الشارع.
في البداية أشكرك يا أستاذ بدر على هذا الحوار وأود لو تعرف القراء بنفسك وبدايتك في التصوير عموماً وتصوير الشارع خصوصاً. في البداية أود أن أشكركم على إتاحة هذه الفرصة الرائعة والحوار الممتع، أنا أخوكم بدر الراجحي من دولة الكويت، وجدت شغفي في ممارسة التصوير الفوتوغرافي منذ عام ١٩٩٨ حيث كانت البداية مع استخدام الكاميرا الفيلمية وكان اهتمامي حينها توثيق ملامح من التراث المعماري الكويتي، ثم في عام ٢٠٠٨ وهو بداية استخدامي لكاميرا الديجيتال، مع الاستمرار بتصوير التراث المعماري وبعض المواضيع العامة كتنويع ومحاولات لاكتشاف ميولي الفوتوغرافية.


وقد وجدت بداية الطريق نحو رؤيتي الفوتوغرافية في عام ٢٠١٢ بعد تأثري بالمنهج التجريدي في التصوير abstract photography وتطبيقاته بواسطة الكا…