التخطي إلى المحتوى الرئيسي

مسرحة الصور واستعجال الإبداع

أهلاً بكم
هذه خاطرة سريعة عن الصور الممسرحة staged photos أو غير التلقائية في التصوير التوثيقي وتصوير الشارع.

المقصود بمسرحة الصور
يقصد بها إخراج مشهد الصورة بشكل مرتب غير تلقائي كأن تطلب من صديقك أن يقف في وضع أو مكان معين، أو تطلب من أشخاص عمل شيء معين لتوثيقه، وذلك حتى تخرج الصورة مثالية وبسرعة.
وقد انتشر مؤخراً، بشكل أكبر من ذي قبل، موضوع مسرحة الصور، ويرجع ذلك إلى استعجال المصور وقلة صبره في انتظار اللحظة الفارقة decisive moment في تصوير الشارع، أو عدم تحضيره جيداً للموضوع الذي يقوم بتوثيقه، في التصوير التوثيقي.
 فمصور الشارع عليه يختار أن المكان المناسب للتصوير ويستعد بكاميرته وينتظر اللحظة الفارقة التي تعطي الصورة بُعداً جمالياً، هذه الطريقة تسمى fishing أو اصطياد اللحظة، لكن بدلاً من ذلك اتجه بعض المصورين لإخراج مشهد الصورة واصطناع تلك اللحظة الفارقة.
والمصور الذي يريد توثيق حدث أو مهنة أو موضوع معين عليه أن يدرس الحدث جيداً، متى يبدأ ومتى ينتهي، وما الأدوات اللازمة له للقيام بهذا العمل، وكيف سيذهب إلى مكان الحدث وغير ذلك من الترتيبات.
وسأضع صورتين التقطهما  أثناء تصويري لموضوع صناعة الفخار بقرية النزلة وستلاحظ الفرق بينهما وأيهما صورة حقيقية authentic وأيهما صورة مزيفة fake

الصورة الأولى يظهر فيها أحد العمال أثناء عمله، لكنه كما تلاحظ يرتدي ملابس نظيفه ويداه نظيفتان لأنه كان قد انتهى من عمله بالفعل وجلس فقط لألتقط له صورة، بناء على طلبه وليس طلبي، لذلك لم أدرجها ضمن الصور النهائية للقصة.
أما في الصورة الثانية فالعامل يرتدي ملابس العمل وآثار الطين على يديه لأنه كان فعلاً يقوم بعمله.
 لذلك فالصورة الثانية صورة حقيقة authentic أما الصورة الأولى فهي صورة مزيفة غير حقيقة fake

أما الاستثناء الوحيد لترتيب الصورة ضمن التصوير التوثيقي فهو البورتريه، فيجوز أن تطلب من الشخص ان يقف أو يجلس بطريقة معينة أو في مكان معين لتلتقط الصورة.

تعليقات

اقرأ أيضاً

تصوير الشارع: الضوء والظل

أهلاً بكم هناك سؤال يتردد دائماً من المقبلين على تصوير الشارع، وهو: ماذا أصور في الشارع؟ وبالطبع هناك موضوعات كثيرة يمكنك تصويرها في الشارع، اخترت منها اليوم موضوع "الضوء والظل" على أن أتناول باقي الموضوعات في مقالات أخرى إن شاء الله.

تصوير الشارع وكاميرات الفيلم في عصر الكاميرات الرقمية، حوار مع أحمد الشروقي

أهلاً بكم

أحمد الشروقي، مصور شارع إماراتي يستخدم كاميرات الفيلم، أحمد كان "زميل شارع" إن صح التعبير، خلال فترة إقامتي في أبو ظبي، كنا ننزل معاً للشارع للتصوير غير مبالين بالحر أو الرطوبة أو حتى الصيام في شهر رمضان. أحمد مهتم بالتصوير بكاميرات الفيلم، ولديه معمل تحميض خاص في منزله، وأحببت أن أجري معه هذا الحوار للتعرف أكثر عن مفهومة لتصوير الشارع ونظرته للتصوير بكاميرات الفيلم في العصر الحالي.

في البداية أشكرك يا أحمد على هذا الحوار، ونود في البداية لو تعرفنا بنفسك وتحدثنا عن بدايتك مع التصوير ولماذا اخترت تصوير الشارع. أنا أحمد محمد جاسم الشروقي. إماراتي و أعيش في أبو ظبي، بدأت التصوير في عام ٢٠١٢ بعد أن تحديت نفسي أن أبدأ بممارسة هواية جديدة. لم أكن أعلم بأن هذه الهواية ستصبح أشبه بالهوس. 
لماذا الفيلم في عصر الكاميرات الرقمية؟ هل بدأت التصوير بكاميرا فيلم أم تحولت للفيلم من كاميرا رقمية؟ وهل هناك فرق بين كاميرات الفيلم والرقمية من ناحية الاستخدام؟ على عكس المصورين من الأجيال السابقة الذين يكبروني سناً، بدأت التصوير بكاميرات رقمية ولكني وجدت نفسي أبحث عن طرق وأساليب تساعدني على …

التمشية الفوتوغرافية الأولى

أهلاً بكم

التمشية الفوتوغرافية الأولى من تنظيم المدونة، ستكون في القاهرة القديمة في المنطقة خلف الجامع الأزهر. ماذا سنصور؟ سنقوم بجولة من تصوير الشارع نحاول فيها توثيق حياة الناس في المنطقة، سنصور بورتريه وبورتريه لأناس أثناء عملهم، سنصور التواصل بين الناس، ونصور الضوء والظل إن سمح الطقس بذلك. مكان التجمع سنتجمع أمام منزل زينب خاتون خلف الجامع الأزهر، والمكان على الخريطة هنا، وسنتحرك في تمام الساعة الثالثة مساء، لذلك احرص على الحضور للمكان قبل ذلك، وإذا حضرت مبكراً بوقت كاف يمكنك زيارة متحف نجيب محفوظ في نفس المنطقة. ملاحظات استعد للمشي لمدة طويلة تتراوح بين الساعة أو الساعتين.تأكد من طقس اليوم وارتد الملابس المناسبة. تعرف على المصورين الآخرين المشاركين في التمشية وتبادل معهم حسابات شبكات التواصل.لا تتردد في مساعدة الآخرين والإجابة على الأسئلة المتعلقة بالتصوير.لا تتسابق على التقاط الصور، فكل مصور له رؤيته الخاصة ولا بأس بالتقاط صورة التقطها مصور آخر، فكل صورة لموضوع ما ستختلف عن الصور الأخرى لنفس الموضوع.لا يشترط التصوير بكاميرا احترافية، بل يمكنك الحضور والتصوير بكاميرا الهاتف.يشترط ال…